دولار دمشق

14250

دولار حلب

14350

دولار إدلب

14150

يورو دمشق

15556

يورو حلب

15610

حوالات المركزي

12700

اونصة ذهب

2179.12

ذهب 21

873525

كيف استعادت الليرة عافيتها بعد الاحداث الاخيرة جنوب البلاد

كيف استعادت الليرة عافيتها بعد الاحداث الاخيرة جنوب البلاد

تشهد المحافظات في جنوب سوريا العديد من الاحتجاجات من قبل المواطنين وخصوصاً في محافظة السويداء، وذلك على أثر تدهور الوضع المعيشي بعد قرار زيادة الرواتب بنسبة 100%، والذي ترافق بارتفاع كبير في الأسعار.

حيث خرج المواطنين في احتجاجات للتعبير عن استيائهم من تدهور سعر صرف الليرة مقابل الدولار الأمريكي بعد أن كسر حاجز الـ 15 ألف ليرة سورية للدولار الواحد، مما زاد من سوء الوضع الاقتصادي في البلاد.

وكانت الليرة السورية قد استعادت عافيتها خلال هذا الأسبوع لتعود إلى الـ 13 ألف ليرة سورية للدولار الأمريكي الواحد، ليتساءل البعض كيف استعادت الليرة عافيتها بعد الاحداث الأخيرة جنوب البلاد.

زيادة رواتب مترافقة مع رفع أسعار المشتقات النفطية

وكان الرئيس السوري بشار الأسد قد أصدر مرسومين يقضيان بزيادة رواتب العاملين في المؤسسات الحكومية والقطاع العام بنسبة 100%، وقد تزامن هذا القرار مع قيام الحكومة برفع الدعم بشكل كلي عن المشتقات النفطية، مما جعل الليرة السورية تخسر الكثير من قيمتها خلال الأسبوعين الماضيين.

وقد أثارت هذه القرارات استياء المواطنين السوريين، ما دفع العديد من المواطنين في جنوب البلاد إلى الخروج في احتجاجات تطالب بتحسين الوضع المعيشي والعمل على تحسين سعر الصرف في البلاد والرفع من قيمة الليرة السورية.

كيف استعادت الليرة عافيتها بعد الاحداث الأخيرة جنوب البلاد؟

تشهد مدينة السويداء في جنوب البلاد حالة من الإضراب العام، حيث قامت المحال التجارية بإغلاق أبوابها، وامتنع عدد كبير من الموظفين عن العمل احتجاجاً على تردي الأوضاع الاقتصادي في البلاد.

كما قامت وسائل النقل العالمة بالإضراب عن العمل في السويداء احتجاجاً على الارتفاع الكبير في أسعار الوقود، ومطالبة الحكومة بالتراجع عن قرار رفع الدعم عن المشتقات النفطية.

ودفعت هذه الاحتجاجات الحكومة السورية ومصرف سوريا المركزي على العمل بشكل سريع من أجل تحسين قيمة الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي وخفض سعر الصرف في السوق السوداء.

وقد كانت الإجراءات التي قام بها المصرف المركزي ذات نتيجة ملموسة على ارض الواقع، حيث استعادة الليرة السورية عافيتها بشكل جزئي لتتراجع إلى مستوى الـ 13500 بعد أن كسرت حاجز ال 15 ألف ليرة في تداولات الأسبوع الماضي.

هذا وتستمر الحكومة السورية للعمل لتحسين الوضع الاقتصادي من أجل تنفيذ مطالب المواطنين المحتجين جنوب البلاد، بهدف حل حالة الإضراب العام، وعودة الحياة بشكل طبيعي في جنوب البلاد.

اقرأ أيضاً:

هل ستخسر الليرة السورية قيمتها مع نهاية العام؟

يمكنكم تحميل تطبيق Syria Exchange من هنا.