دولار دمشق

14900

دولار حلب

15000

دولار إدلب

15100

يورو دمشق

16092

يورو حلب

16145

حوالات المركزي

12700

اونصة ذهب

2022.50

ذهب 21

847661

مصرف سورية المركزي يرفع سقف حد السحب اليومي من المصارف إلى 25 مليون

مصرف سورية المركزي يرفع سقف حد السحب اليومي من المصارف إلى 25 مليون

أعلن مصرف سورية المركزي أمس عن قرار يقضي برفع سقف حد السحب اليومي من الحسابات المصرفية في البنوك إلى 25 مليون ليرة سورية.

هذا وكان المصرف المركزي قد أرسل أمس الأحد 6 آب تعميماً إلى المؤسسات المالية المصرفية يقضي بتعديل البند الأول من التعميم رقم 16/12 الصادر في تاريخ 2 من كانون الثاني الماضي.

حيث يتضمن التعديل أن يتم رفع سقف السحب النقدي اليومي من الحسابات المصرفية، من 15 مليون ليرة سورية إلى 25 مليون، كتعديل جديد لحد السحب اليومي الذي تم الإعلان عنه في شهر كانون الثاني الماضي.

ويهدف التعميم بشكل عام وفق البنك المركزي، إلى إعطاء مرونة أكبر لأصحاب الحسابات في استخدام حساباتهم المصرفية، ومتابعة وجهة استخدام الأموال التي يتم سحبها من حسابات المتعاملين.

وأضاف المصرف، بأن هذا القرار يأتي ضمن سياسة المصرف بتقييد السحوبات النقدية من أجل إدارة سعر الصرف، واستخدام الأدوات الرقابية والتي تهدف بشكل أساسي إلى الحد من المضاربة على الليرة السورية.

ووفقاً للتعميم فإن هذا القرار يشمل الأشخاص الطبيعيين والاعتباريين من أصحاب الحسابات المصرفية.

مصرف سورية المركزي يرفع سقف حد السحب اليومي من المصارف إلى 25 مليون
مصرف سورية المركزي يرفع سقف حد السحب اليومي من المصارف إلى 25 مليون

تعميمات سابقة بسبب سعر صرف الدولار

تأتي تحركات المصرف المركزي هذه بالتزامن مع الانخفاض الكبير والغير مسبوق لليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي وغيره من العملات الأجنبية، بالإضافة إلى ارتفاع تكاليف المعيشة والفجوة بين الرواتب والأسعار.

هذا وسجل سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الليرة السورية في افتتاح اليوم الاثنين 12 ألف و600 ليرة سورية في السوق السوداء.

وهذا التعديل هو التعديل الثاني منذ بداية عام 2023، حيث أصدر البنك المركزي السوري تعميماً في شهر كانون الثاني المنصرم، يقضي بأن يتم رفع سقف حد السحب اليومي من 5 مليون ليرة إلى 15 مليون ليرة سورية.

ومنذ بداية العام الجاري، صرح مصرف سوريا المركزي في العديد من المرات بالتدخل في السوق من أجل ضبط سعر الصرف، واستخدام كافة الوسائل والإجراءات التي يمكن القيام بها من أجل إعادة التوازن إلى قيمة الليرة السورية، ومتابعة كافة العمليات غير المشروعة ومعالجتها لاستقرار سعر الصرف، وذلك بالتزامن مع وصول الليرة إلى مستويات غير مسبوقة مع نهاية العام الماضي.

وعادة، يقوم مصرف سورية المركزي بتبرير قراراته على أنه من أجل معالجة العمليات غير المشروعة التي تهدد استقرار سعر الصرف، وتشجيع عملية الإنتاج وتسهيل توفير السلع ضمن السوق المحلية بأفضل الأسعار.

وأوضح البنك المركزي السوري في تعميم سابق نشره بأن القرارات التي يقوم باتخاذها تعتمد بشكل أساسي على المتغيرات والأوضاع الاقتصادية ضمن سوريا وخارجها، بالإضافة إلى القيام ببعض المراجعات المستمرة للسياسات النقدية التي يتبعها المصرف، مع التواصل بشكل مباشر مع أهم الفعاليات الاقتصادية للاطلاع على المشاكل التي تعاني منها.

اقرأ أيضاً:

مصرف سوريا المركزي يعلن أن سجل الدولة المالي خالٍ من الديون تقريباً

ويمكنكم تحميل تطبيق Syria Exchange من هنا.